عن سندة

تأسست شركة سندة للتمويل متناهي الصغر (ش.م.م) في مصر وفقاً للقانون رقم 141 لسنة 2014 وذلك بالشراكة بين البنك العربي الإفريقي الدولي في رأس مال الشركة ب 70% وصندوق سند لتمويل المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة بنسبة 30%، كشركاء مؤسسين بهدف دعم الإقتصاد المصري عن طريق منح تمويلات لتطوير المشروعات متناهية الصغر.

شركة سندة هى شركة خاضعة لرقابة واشراف الهيئة العامة لالرقابة المالية وفقاً للترخيص الصادر لها من الهيئة تحت رقم 5 لسنة 2018،وتخدم الشركة تمويل المشروعات متناهية الصغر للنشاطات التجارية والزراعية والصناعية والخدمية بجميع محافظات جمهورية مصر العربية من الدلتا إلى الصعيد.

وضع شركة سندة ومكانتها يمكنها دائماً من الظهور كممول رئيسي لقطاع الأعمال متناهية الصغر وذلك للتهافت الكبير في السوق على نوعية هذه الأعمال وخاصة في المحافظات التي تعاني من نقص الخدمات عامةً والمصرفية منها خاصةً في صعيد مصر ومنطقة الدلتا.

عقدت سندة حفل إطلاق رفيع المستوى حضره أكثر من 400 ضيف من ذوي الخبرات المالية ونجوم عالم المال والأعمال وبحضور شخصيات من الحكومات المصرية والألمانية، والإتحاد الأوروبي.

رؤيتنا

العمل كمؤسسة تنموية تسعى لتوظيف طاقاتها وإمكانياتها بصورة متوازنة لدعم العملاء وتثقيفهم وتحفيزهم على إقامة و توسيع مشروعات ناجحة من خلال تطبيق أفضل الممارسات المتبعة في مجال التمويلات الصغيرة والمتناهية الصغر، والإلتزام بالعمل على التطوير المستمر للوصول إلى نموذج متكامل للشمول المالي يوضع في خدمة المستفيدين الحاليين والمحتملين لخدمات التمويل من أصحاب المشاريع متناهية الصغر المدرة للدخل والقائمة بالفعل و قريباً تخدم المشاريع تحت التأسيس، حيث وتزويدهم بالخدمات المالية الضرورية للإرتقاء بأعمالهم، وتحويلهم إلى عملاء مصرفيين بصورة تؤدي إلى تمكينهم إجتماعيا وإقتصاديا إلى أن يتم تكوين بنية قوية من المشروعات التي تستطيع مساندة الإزدهار المستمر في الإقتصاد المصري والوقوف جنباً الي جنب مع الموارد البشرية المصرية التي تضج بإمكانيات عظيمة جديرة بالمساهمة في التطوير المجتمعي الشامل.

مهمتنا

 إستيفاء دورنا في خطة إثراء مصر إقتصادياً وإجتماعياً عن طريق المساهمة في إنشاء قطاع فعال من المشروعات متناهية الصغر، وذلك من خلال تقديم تسهيلات مالية آمنة وواضحة وبسيطة وواقعية يعتمد عليها.

أهدافنا :

تسعي شركة سندة إلي تحقيق أهداف تجارية واضحه مع حفاظها على رسالتها الإجتماعية والإقتصادية . ولا يعد هذا بأي حال من الأحوال تناقضاَ في سياسة الشركة لتحقيق الربحية حيث ان سندة تسعي جاهدة لخلق أجواء تنافسية من خلال تقديم أفضل الخدمات السوقية بدءاً من تأسيس المحفظة وصولاَ إلي عائد الربحية على رأس المال للمستثمرين.

تقديم خدمات مالية متنوعة تتوائم مع الإحتياجات المختلفة والمتزايدة للعملاء القائمين والمحتملين تعتمد على التواصل البناء معهم والمراجعة المستمرة لمتطلباتهم.
توظيف التقنيات الحديثة والتقنية الرقمية في التحسين المستمر للمنتجات المالية المقدمة للعملاء من حيث كفاءة الخدمة ، التركيز على العائد الإجتماعي والإقتصادي لجميع الأنشطة والمشروعات المنفذة من قبل مختلف العملاء.
الإستثمار في رأس المال البشري من خلال تقديم فرص المشاريع وخلق فرص عمل متميزة للشباب المهنيين وتعزيز مهارات الصناعات.
إعداد وتنفيذ برامج لتعزيز قدرة المشروعات في الحصول على التمويل اللازم من القطاع المصرفي لرفع قدرتها التنافسية ، توسيع وتعميق القطاع المالي وممارسة ضغوط تنافسية على المشغلين الحاليين.

كبَر مشروعك الأن

تواصل معنا